«الغرف السياحية»: سفر 150 ألف معتمر للقيام بمناسك العمرة في الشهريين الماضيين

«الغرف السياحية»: سفر 150 ألف معتمر للقيام  بمناسك العمرة في الشهريين الماضيين


لقد بدءت مناسك العمرة في شهر أكتوبر الماضي، وفقا لما ذكره باسل السيسي ، عضو اتحاد الغرف السياحية، و لوحظ اهتمام الكثيرين بالسفر والفرحة السائدة بين الأعداد الكبيرة التي أسرعت بالسفر لأداء مناسك العمرة بعد عاميين كاملين منع فيهما أداء العمرة بسبب انتشار جائحة كورونا العالمية. وكان من الواضح في حالة الاشتياق الشديدة و التلهف بين المعتمرين لزيارة بيت الله الحرام و أداء مناسك العمرة.


العوامل المؤثرة في أداء العمرة

و من العوامل التي أثمرت نتاجها و ساعدت الراغبين في أداء العمرة على السفر هو تقديم تسهيلات للراغبين في السفر من خلال وزارة السياحة بالتعاون مع العديد من الشركات السياحية ، مما نتج عن هذا التعاون المثمر سفر أكثر من 150 ألف معتمر في الشهريين الماضيين فقط هذا على حسب المكالمة التليفونية التي أجراها برنامج "في المساء مع قصواء" مع الأستاذ باسل السيسي على قناة "cpc"


كما وضح السيسي أن موسم العمرة نجح بشكل جيد وقد ساعد على نجاح هذا الموسم وجود العديد من البرامج التي قامت بتقديمها الشركات السياحية فنجد مثلا البرنامج الاقتصادي الذي يساعد الكثير من المعتمرين على السفر بتكلفة مناسبة ويحقق لهم رغبتهم في السفر لأداء مناسك العمرة بدون تعقيدات تعوق ذلك ، كما وفرت شركات السياحة برامج متوسطة ترضي شريحة كبيرة من المعتمرين و وفرت أيضا البرامج المميزة و الغالية و قد ساعد ذلك على سفر عدد كبير من المعتمرين.


كما أكد يوسف عفيفي من خلال منصة مصراوي أن غرفة شركات السياحة كانت قد أعلنت عن بدأ رحلات العمرة من بداية شهر أكتوبر الماضي وكان للبوابة المصرية للعمرة دور كبير في تيسير الاجراءات على المعتمرين في ظل التنسيق الواضح بين وزارة السياحة والآثار و غرفة شركة السياحة و اللجنة العليا للحج و العمرة . 


آخر المستجدات حول أسعار العمره

أما عن أسعار رحلات العمرة في الفترة الماضية ، أضاف عفيفي أن الأسعار  تتراوح ما بين (20) ألف إلى (40 ) ألف جنيها مصريا مما يجعل رحلة العمرة مناسبة للكثير من الفئات بالمجتمع كما ذكر من قبل هذا على حسب ما أوضحه السيسي في حديثه.



كما أوضح أن هناك برامج سياحية مخفضة  قدمتها الشركات السياحية تسهيلا على المعتمرين فنجد أن إحدى الشركات السياحية قامت بتقديم برنامج لمدة 12 يوم في شهر أكتوبر الماضي  بتكلفة 18 ألف جنيه فقط  شاملة التأشيرة، تذاكر الطيران ، الانتقالات الداخلية ، الإقامة في فندق 4 نجوم - غرفة رباعية - الانتقالات من المطار وإلى الفندق - توفير مندوب طوال الرحلة ) و من بين العروض المقدمة جاء عرض ال (15 يوم) بتكلفة تتراوح من 23300 جنيه إلى 25400 جنيه على حسب الغرفة و العرض شامل تذكرة الطيران.


أما عن الاستعدادات الخاصة برحلات العمرة لموسم رمضان القادم فأشار باسل السيسي في حديثه أن الفرص متاحة وسهلة للراغبين في السفر لأداء مناسك العمرة في شهر رمضان القادم كما توقع انخفاض التكاليف مقارنة مع الموسم الماضي و أنه من المتوقع مشاركة حوالى (300) إلى (400) ألف معتمر بالرغم من الأزمات الاقتصادية العالمية .



«الغرف السياحية»: سفر 150 ألف معتمر للقيام  بمناسك العمرة في الشهريين الماضيين
اخبار العمرة




كما وضحت سامية سامي رئيس الادارة المركزية للشركات بوزارة السياحة والآثار ورئيس اللجنة العليا للحج والعمرة  أن الهدف الأساسي من  قانون إنشاء البوابة المصرية للعمرة، هو الحفاظ على حقوق المعتمر كاملة ، و التأكد من الحفاظ على أمواله، وضمان راحته وسلامته، والتأكد من التزام شركات السياحة من تنفيذ مسئولياتها كاملة تجاه المعتمر و عدم خداعه أو لحاق أي ضرر به فهذا القانون بمثابة صك أمان للمعتمر و يوضح مدى الحرص على تنفيذ التعاقدات التي تتم بين شركات السياحة و المعتمر و ضمان الالتزام بالبرنامج المتفق عليه دون خلل في أي بند به .



وفي هذا الصدد، يضيف هشام أمين عضو لجنة تسيير أعمال غرفة السياحة وعضو اللجنة العليا للحج والعمرة أن الدولة المصرية تولي اهتماما كبيرا  للتحول الرقمي الكامل و ادخال التكنولوجيا في المجالات السياحية و ذلك تسهيلا على المواطنين، ومن هنا  جاء قرار إنشاء بوابة العمرة رقم 72 لسنة 2021 ، ومن الجدير بالذكر أنه يتم تسجيل كل الشركات السياحية المنظمة للعمرة علي البوابة  وتهتم أيضا البوابة بتسجيل العقود المبرمة بين الشركة والمعتمر و من هنا تلزم الدولة هذه الشركات الالتزام بكل التفاصيل المذكرة في العقود مما يدعم و يشجع المواطنين على السفر لأداء العمرة بشكل مناسب لهم بدون أي تعقيدات أو مخاوف.


كما أكدت الغرفة أنه لابد من تسجيل كل المعتمرين على البوابة من خلال كود تعريفي ومن الجدير بالذكر أن هذا الكود يتم ربطه مع الإدارة العامة للجوازات والهجرة و بالتالي لا يمكن لأي معتمر السفر بدونه فهذا يعتبر أمر غير قانوني، و تهدف هذه الإجراءات إلى الحفاظ على حقوق المواطنين وعدم تعرضهم لأي عمليات نصب تتم من خلال التعامل مع السماسرة والوسطاء والكيانات الوهمية.

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-